وطنية

بعد تواصل الصمت السياسي والانشغال ب”كعكة التحوير الوزاري “: عريضة شعبية لحل البرلمان وسحب الثقة من رئيسه وسعيد على الخط!

تونس/ام ام نيوز

صمت سياسي خطير وغريب ووضع اخطر تعيشه تونس بسبب الطبقة السياسية الغير مسؤولة التي كانت سببا أساسيا في تدهور الوضع (10 حكومات واكثر من 300 وزير تداولوا على السلطة في تحوير وزاري خراب كان سببا في تدهور كل القطاعات في تونس بسبب عدم الاستقرار),الى جانب مواصلة التشفي من الخصوم السياسيين والزج بهم في السجون شانهم شان كل اعلامي حر أو ناشط قال كلمة الحق في اسوء عشر سنوات مرت على تونس شاهدنا فيها كل أنواع الظلم والفساد والقهر والسطو والاختلاس الى جانب الجرائم الفظيعة لم نشاهدها حتى في عهد بن علي.

وامام هذا الصمت على تخريب الدولة وترك الامن يواجه لوحده الاحتجاجات الليلية اليومية وتخريب ماتبقى من مؤسيات ومنشات مقابل الاجتماعات اليومية والصراعات على كعكة المناصب في دولة انهارت كل مؤسساتها ومنشاتها ، تم تنظيم حملة فايسبوكية دعت لهبة شعبية من اجل انقاذ تونس من ايادي العابثين بها حيث تقررامضاء عريضة شعبية لسحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي وحله نهائيا لان النظام البرلماني كان وراء انهيار تونس،هذه العريضة سيتم تسليم  انسخة منها لرئيس الجمهورية قيس سعيد مع دعوته لتطبيق القانون ،وشاركت منظمات واحزاب معارضة ونشطاء في العريضة المروجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى