وطنية

بعد ادراج تونس والجزائر ضمن قائمة الممنوعين من التأشيرة: السر الحقيقي وراء العقدة الازلية لشيوخ الامارات تجاه تونس

واصلت دولة الامارات العربية المتحدة استفزازاتها لتونس والتي تواترت منذ الثورة وتواصلت الى اليوم حيث تم ادراج تونس ضمن قائمة 12 دولة ممنوعة من التأشيرة والغريب ان القرارات نتخذ بالتوقيت وحسب التطورات، فمرة يتم التقديح والتشكيك في سمعة  المرأة التونسية ومرة يتم منع التأشيرة كوسيلة لللضغط على تونس  بشتى الطرق من شيوخ الامارات والذين ملأت قضاياهم الأسرية الصحافة العالمية.

ويبدو ان استهداف تونس كان لاسباب سياسية بإمتياز حيث باتت تونس منذ الثورة تؤرق شيوخ بعض الدول الخليجية فقاموا بكل المحاولات لافشال التجربة العربية الوحيدة ونجحوا نسبيا في ذلك بسبب بعض الموالين لكل الجهات الخليجية المتداخلة في الشان التونسي وبعد فشل المحاولات الاخيرة منذ أشهر عن طريق وسائل أعلام حرضت للثورة  والفوضى  تم الاستنجاد بطريقة منع المواطنين الى السفر ومن الضروري مقاطعة السفر فعلا الى كل دولة تتطاول على تونس وتسعى الى تشويه الشعب التونسي بشتى الطرق.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى