مجتمع

كانت العائل الوحيد لعائلتها: فتاة المصنع العشرينية “ضحية بالوعات وحفر تونس” بعد الثورة(متابعة)

اذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسوسة بفتح تحقيق بعد سقوط فتاة عشرينية تعمل بالمنطقة الصناعية بالنفيضة وتيلغ من السن 20 عاما وكانت العائل الوحيد لوالدتها أو بالاحرى زوجة والدها،تحقيق مثل التحقيق الذي تم فتحته بعد سقوط طفلة في بالوعة وبنفس الطريقة في البحر الأزرق وكانه اصبح محكوما على الشعب التونسي ان يموت اما بالكورونا أو الجوع أو البالوعات وحفر تونس التي ظهرت بعد الثورة واكدت ان كل من تداول على الحكم لم يقدم شيئا للبلاد.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى